Get Adobe Flash player
 
 

الملك محمد السادس بمدينة الداخلة

عبد الله الهامل و محمد بالدوان وعبد العالي الجابري في ورش حول "التواصل حتمية اجتماعية ونجاح سيا

FORMATION PHOTOSHOP
 

آخر الأخبار

 

أهمية المساحات الخضراء ونظم تصميمها في المدن

 كاتب المقال: عبد العالي الجابري   ---  بتاريخ : الأربعاء 14-11-2012 07:35 مساء

نواصل نشر المشاريع المهيكلة لمدينة وجدة - الحلقة الرابعة خاصة بالمساحات الخضراء.
وكهي العادة سنحاول عرض بعض المفاهيم المتعلقة بمجال المساحات الخضراء داخل المدن:

1- مقدمة:
تعد المناطق الخضراء في المدينة ذات أهمية كبيرة ولها دور أساسي في توفير فرص الراحة والتمتع بمباهج الطبيعة لسكان المدن، لذلك نرى أن دوائر البلدية والتخطيط العمراني تعمل على إنشاء الكثير من المتنزهات والحدائق العامة، وتحاول توزيعها على أرجاء المدينة بما ينسجم ومتطلبات الأحياء السكنية.

تعرف المناطق الخضراء (Green Areas-les espaces verts)  بعدة تعاريف ، منها (تلك المناطق التي تشغل مساحات خضراء واسعة تفوق في مساحتها الأماكن المفتوحة، وفي هذا التعريف نجد التأكيد على أهمية المساحات التي تشغلها المناطق الخضراء، وعرفها آخرون بأنها المناطق التي يمكن زراعة عدد من الأشجار الكبيرة والعالية فيها، والتي تضفي جمالاً طبيعياً على الأحياء السكنية، وفي العادة تخترق المناطق الخضراء عدداً من الممرات والممرات التي يستفيد منها السكان للتنقل أو التمشي في أوقات الفراغ.

تاريخيا اعتبرت  الحدائق العامة أحد أهم مرافق الترويح، ذلك لأنها الأقدم والأيسر والأقل تكلفة، وهي في الغالب الأقرب لمكان السكن، وقد تزايد الاهتمام بإنشاء الحدائق وبالتالي ارتيادها، مع التطور الحضري والانتشار العمراني والازدحام الذي أدى إلى تزايد الطلب على الأراضي للاستخدامات التجارية والصناعية والسكنية على حساب المناطق الخضراء، وقد تفاقمت هذه المشكلة مع التزايد السكاني المطرد الذي شهدته معظم مدن العالم ، فأضحت قضية الترويح وعدم توفر المساحات الخضراء والحدائق العامة تثير اهتمام مخططي المدن الذين باتوا يبحثون عن إيجاد أماكن ترويحية جديدة يقضي فيها المواطن بعضاً من أوقات فراغه، وبالطبع فإن المشكلة تفاقمت مع الامتداد الأفقي للمدن وارتفاع أسعار الأراضي في ضواحي المدن الذي أدى إلى تنافس غير عادل بين استخدامات الأرض على حساب الاستخدام الترويحي، والنتيجة زيادة في مساحة الأسطح الصماء و الانخفاض الشديد في مساحة المسطحات الخضراء التي تلعب دورا هاما في تحسين بيئة المدينة لما لها من أهمية كبيرة و متنوعة من عدة نواح :

- الناحية البيولوجية تنقية الهواء .
- التأثير مباشر في تلطيف الجو و تحسين المناخ المحلي.
- الأثر النفسي و الصحي الجيد الذي تؤمنه الحدائق و المناطق الخضراء .
- التأثير الاجتماعي على مستوى المجموعات و المجاورات السكنية.

2- تصميم و تفعيل المساحات الخضراء ضمن الابنية السكنية:

يتبين مما سبق أن المناطق الخضراء لم تعد عنصرا جماليا فحسب بل أضحت أداة هامة للمحافظة على البيئة و والراحة النفسية للسكان،  و بالتالي فهي أحد العناصر الهامة المكونة للمدينة.

لذا لجأت العديد من الدول في شتى أنحاء العالم إلى إيجاد حل لمشكلة نقص المسطحات الخضراء و سوء توزيعها في المدن و ذلك عن طريق زراعة المباني لإيجاد أكبر قدر ممكن من الحدائق و المساحات المزروعة داخل المدن و التي من السهل الوصول إليها وتم ذلك عن طريق تخضير الأسطح و الجدران و حتى تخضير الشرفات... بمعنى الاستفادة القصوى من المساحات المهدورة لهذه الكتل الإسمنتية المهملة وتفعيلها لتحسين البيئة العمرانية في المدن و رفع مستوى المدينة بيئيا و جماليا و اجتماعيا.

وقد ظهرت حديثا الكثير من المصطلحات كالزراعة العمودية و الأسطح الخضراء أو ما يسمى حدائق السطح .و التي بدأت تنتشر في أوروبا الشمالية، مثل إمارة موناكو، وفي ألمانيا وسويسرا و الصين منذ عشرة سنوات على الأقل لتحسين البيئة في المدن و زيادة جمالية المباني المكسوة بالحلة الخضراء و الألوان الرائعة. الهدف من هذا كله هو تفعيل دور المبنى بكافة أجزائه بهدف زيادة مساحة المسطحات الخضراء
حاليا هناك دراسات كثيرة تهتم بدراسة هذا النوع من المسطحات الخضراء بأنواعها و أساليب تخطيطها و تنسيقها و تفعيلها و توزيعها و تنفيذها.

- أشكال المسطحات الخضراء ضمن المباني.
- الارصفة المحيطة بالمباني .
-  Terrasses و الشرفات.
- تخضير الواجهات.
- الأسقف الخضراء و حدائق السطح.
- تخضير الفضاءات الداخلية

3- الأحزمة الخضراء والتنمية الحضرية المستدامة
الأحزمة الخضراء هي امتداد مفتوح لمجالات طبيعية أو غابوية أو زراعية متواجدة أو مهيأة حول مدارات المدن أو في بعض أجزاءها. إن أهداف الحفاظ على هذه المجالات و تهيئتها متعددة و متنوعة وتختلف حسب اختلاف منعشيها والقائمين عليها وحسب المهام المتوخاة منها و الخصوصيات الجغرافية والبيئية والاجتماعية والاقتصادية...، للمدن المعنية. ورغم أنه لا يمكن تعداد جميع فوائد ومهام الأحزمة الخضراء في هذا المقال، فمن المعروف أن الأحزمة الخضراء سواء الطبيعية أو المهيأة بجوار أو داخل المدن تلعب أدوارا حيوية كثيرة.
من بين وظائف الأحزمة الخضراء نشير إلى أنها تقرب المجال الطبيعي من الحواضر و تلعب دور المتنفس الأساسي للسكان، خاصة أن المساحات الخضراء نادرة داخل مدارات المدن المغربية وإن وجدت فإنها غير موزعة بشكل متوازن بين جميع أحياءها. و لهذا يمكن استغلالها كمتنزهات ترفيهية و رياضية، إن أعدت لذلك واستجابت لبعض الشروط. و توفر كذلك مساحات شاسعة من الأشجار والنباتات التي تساعد في ترطيب وتنقية الجو و امتصاص جزء من الملوثات الهوائية. كما أن غناها وكبر حجمها و تطورها الطبيعي يمكن أن يؤدي بها إلى تكوين أنظمة إيكولوجية تساهم في المحافظة على البيئة و التنوع البيولوجي. و أمام زحف البناء، فإن الأحزمة الخضراء المعتنى بها تؤدي إلى ديمومة المجال الأخضر داخل و جوار المدن و تساهم في اخضرارها و تزيينها و منحها مناظر جمالية مميزة.
و بالإضافة إلى ذلك، يمكن توظيفها كأداة لإعداد و تهيئة التراب و على سبيل المثال إنشائها للحد من التوسع العمراني أو لإعادة توجيه التعمير إلى اتجاهات أخرى من المجال حسب رغبات المخططين. كما يمكن استعمالها لمحاربة الفيضانات وذلك بكبح جزء من مياه الأمطار و تنظيم سيلانها أو تغيير اتجاهها لتفادي الأضرار و الخسائر التي يمكن ان تلحق بالمساكن والسكان عند وقوع الفيضانات. ويمكن كذلك الاستفادة من الأحزمة الخضراء من اجل تثبيت الرمال في المناطق الصحراوية أو المرملة و تقليص الزوابع الرملية وكذا خفض قوة وسرعة الرياح.
و للحفاظ على مناطق فلاحية بجوار و داخل المدن، يمكن إدراجها كأحزمة خضراء في التصاميم التهيئة وذلك لمنع اية بناية ليست لها علاقة بالزراعة. وأخيرا يمكن الاعتماد على إنشاء و تهيئة الأحزمة الخضراء من أجل الحفاظ على المواقع الطبيعية و التاريخية والأركلوجية الحضرية المتميزة و ضمان استدامة مكوناتها.

فيما يلي مشاريع المساحات الخضراء بوجدة

المتدخلون:

- وزارة السكنى و التعمير و سياسة المدينة (شركة العمران)
- الولاية


https://juhesq.sn2.livefilestore.com/y1pFraNT3DH5TFhdA1ygEFK60KlOfsanL2iqzq8G40Qj1VKeLFjNIH8Oo0XIlNK_tkfLqJ-41GpPa4RtBaqcKh2e45i58Fq68cW/01.jpg?psid=1




https://juhesq.sn2.livefilestore.com/y1pMnT0IeJU32vbnBP5VCGyRbcaG7-5ie4NV2buEWnF6ZUTX7H3SLXy9sYiQMC8Kj_TNgOYOVDU5PlfXEKOFES4V7j9TzQVmr7d/02.jpg?psid=1



https://juhesq.sn2.livefilestore.com/y1pqqyyffuINHRJ1ddkw6Lmiz7wrZ0dPa3C3XnxWeYFuQDDuA8KPJ7CsI2tfxAjN16G6HPNOD6ktUmvr9C_ppwG5HygJljio7tS/03.jpg?psid=1



ملاحظات:
1- يبدو ان جميع الصفقات التي تمت لحد الآن فازت بها شركة واحدة ووحيدة هي شركة sozamaco حيث حصت ما مجموعه 24 مليون درهم من 38.5 اي بنسبة 62%.

2- لم يتم التفريق هنا بين مشاريع الولاية ومشاريع وزارة الاسكان-شركة العمران-؟؟؟؟
التعليقات: 0

أنشر المقال  في

  äÔÑ ÇáãæÖæÚ ' . أهمية المساحات الخضراء ونظم تصميمها في المدن . ' Ýì ÇáÝíÓ Èæß äÔÑ ÇáãæÖæÚ ' . أهمية المساحات الخضراء ونظم تصميمها في المدن . ' Ýì ÌæÌá äÔÑ ÇáãæÖæÚ ' . أهمية المساحات الخضراء ونظم تصميمها في المدن . ' Ýì ÊæíÊÑ äÔÑ ÇáãæÖæÚ ' . أهمية المساحات الخضراء ونظم تصميمها في المدن . ' Ýì ÏáíÓ    

 


المشاركة السابقة : المشاركة التالية

مدن زارت موقعنا اليوم

إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

 

صور للتعليق

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


الانتخابات الجزائرية : المترشح عبد العزيز بوتفليقة لتنشيط حملته الإنتخابية وجها لوجه عبر السكايب

للنساء فقط

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


Signature d'un partenariat ministériel par Mme la ministre de la cul...ture italienne.

أخبار جهوية

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


حزب الإتحاد الدستوري بوجدة يعقد مؤتمره الإقليمي الخامس


إحالة 19 مسؤولاً بوجدة على قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال


رد على التساؤل الخاص بالتكوين بنيابة جرادة


"تْشْرْمِيلْ هَايْ كْلَاصْ".. فضائح وزراء ورشاوى لمسؤولين بالمغرب


رفعوا في وجه الدودي شعار « إرحل » وأرغموه على الاستماع لخطابتهم، طلبة النهج الديمقراطية القاعدي يقتح

     

أخبار وطنية

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


العلمي يتعامل بحذر مع أزمة الاتحاديين وانتفاضة الحركيين

البحث عن نموذج اقتصادي جديد يشجع التصنيع والتصدير

تباعمرانت.. تبوحيط في غير محله

لائحة الأدوية التي سينخفض ثمنها ابتداء من 8 يونيو المقبل

بنكيران لغلاب: ما "تبيعش" راسك لأصحاب الأوهام

فيلم وثائقي يبرز بجلاء مسؤولية الجزائر عن جحيم تندوف

مصدرو الحوامض والبواكر المغربية يحتجون أمام مفوضية الاتحاد الأروبي بالرباط

ليبيا تطلب من المغرب بعث قوات عسكرية لضمان الأمن والاستقرار بها..

سلال يدعو الى تنصيب بوتفليقة ملكا على عرش الجزائر

أخبار دولية

للمزيد من هذا التصنيف


برلين تصلح قانون الجنسية


قوات إسرائيلية تنسحب من باحات المسجد الأقصى بعد مواجهات عنيفة


فرانسوا هولاند يستعمل القضاء الفرنسي للتخلص من تقيحات سنوات الحقد في الملف الرواندي... ويفشل


خطاب فالس أمام الجمعية الوطنية الفرنسية: مواقف سياسية واقتصادية مغايرة


فرنسا تحذر من تحول الجنوب الليبي إلى "وكر أفاع" للمتشددين

 

أشرطة مختارة

للمزيد من هذا التصنيف


إدريس لشكر يشرح تفاصيل المؤامرة ضد حزبه

امرأة ترشق هيلاري كلينتون بحذاء خلال مؤتمر..

توزيع كتاب “مذكرات أمير منبوذ” في المغرب

ترجمة الفيديو الفضيحة لمؤامرة وزير الخارجية التركي للهجوم على سوريا

وشهد شاهد من أهلها: حـــين فضح الحسن التــاني الرئيس الفرنسي الذي سرق مـعلقة ..

رئيس غينيـــا "ألصحرائ مغربية"

طليقة ملك السعودية تطالب بالحرية لبناتها المحتجزات

الأمن الجزائري يقتحم مقر قناة أطلس المستقلة و يحجز على وسائل بثها

عاجل أول لقاء تلفزي للامير خالد آل سعود بعد انشقاقه

Barack Obama à François Hollande "Le scooter ce n'est plus possible"

ايقاعات "لالة بويا" الريفية في حفل تكريم الملكة بياتريكس الهولندية

France : l'école est un danger pour les enfants .
 
   

حوادث مجتمع

للمزيد من هذا


واعرة:شرطي يوقف سيارة المدير العام للأمن الوطني بسبب مخالفة

عبد الله الثاني يؤكد رغبته في التجول بروسيا على دراجة نارية

موظفة في "تويتر" تغرد أثناء المخاض

إخلاء سبيل أقدم سجين مصري أمضى 44 عاما خلف القضبان

ملتقيات ندوات

للمزيد من هذا التصنيف


عين بني مطهر تحتضن المقهى الأدبي في نسخته الرابعة


تدريبا مسرحيا في فن الارتجال


حركة التوحيد والإصلاح بوجدة تكرم الحاج محمد توفيق


بلاغ صحفي


محمد بونفور في ضيافة مدرسة عائشة بنت الشاطئ


المجلس الوطني ل(ف د ش) – دورة عزالدين شافيقي- بمدينة وجدة: قلق كبير حول مست

علوم وتكنولوجيا

للمزيد من هذا التصنيف


نظام "ويندوز إكس بي" يتحول إلى مستنقع لجرائم القرصنة والسرقة الإلكترونية


"غوغل" تطرح شروطا لمسح البريد الالكتروني


غزي يقول إنه اخترع جهازاً لإنتاج الوقود عبر تحليل البلاستيك "حرارياً"


ماذا ننتظر من الطاقة الشمسية؟


مايكروسوفت تعلن رسمياً وفاة نظام التشغيل "ويندوز إكس بي"


أشجار الحور المغيرة جينيا تصبح مصدرا بديلا للوقود الحيوي

ملفات متابعات

للمزيد من هذا التصنيف


الأب فرنسيس في حوار سابق: ليتكم تعرفون السوريين!


بان كي مون يعلن بدء التحضير لمؤتمر "جنيف-3" حول سورية


تركيا تحظر يوتيوب.. والسبب الهجوم على سورية


جبهة النصرة أما خيارين: إما مواجهة الأهالي والمسلّحين المحليين، أو الانسحاب


موسكو: تعليق عمل السفارة السورية في واشنطن يعارض العمل المشترك على تسوية الأزمة


واشنطن وتل أبيب.. وحجج معاقبة دمشق

       

فنون

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


مسرحية “يا ليل يا عين ” تفوز بجائزة أحسن عرضل للمهرجان الدولي للمسرح بفجيج

فيلم الأسبوع

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


لتكذيب المزاعم الفرنسية : فيلمHOTEL RWANDA

ثقافة وفنون

للمزيد من مواضيع هذا التصنيف


رباعيات الشيخ عبد الرحمان المجذوب


علماء آثار يعثرون على خاتم فرعون مصري في إسرائيل


خبراء قانونيون: الاتحاد السوفيتي لا يزال حيّاً


جريندو وبلخياط في مدرسة الـ ENCG بالبيضاء


محمد سطار مدير المهرجان الوطني للفيلم القصير هواة بالشاون


حين كان يتم تجليد الكتب بجلد البشر في أمريكا!

     تسجيل الدخول

 
المستخدم
كلمة المرور

إرسال البيانات؟
تفعيل الاشتراك